الجمعة,24 سبتمبر , 2021م

“7” طرق تساعدك على التركيز في الأماكن الصاخبة

حول الخبر: حاول تجنب أي مشروبات منشطة قد تسبب لك التوتر وتقلص تركيزك وتجعلك حساسًا أكثر تجاه الضوضاء من حولك.
عندما يتعلق الأمر بتعزيز مستويات التركيز فإن تمارين التأمل مفيدة للغاية
عندما يتعلق الأمر بتعزيز مستويات التركيز فإن تمارين التأمل مفيدة للغاية

نشر في: الجمعة,10 سبتمبر , 2021 5:17م

آخر تحديث: الجمعة,10 سبتمبر , 2021 5:37م

عندما تعيقك الضوضاء عن التركيز في عملك بالمكتب أو المنزل فأنت بحاجة إلى إصلاح الموقف بأسرع وقت، لأن الصخب يزيد مستويات التوتر وقد يؤدي إلى الصداع والقرحة وارتفاع ضغط الدم، ولحسن الحظ، هناك عدة طرق لمواجهة الضوضاء وتحسين مستوى التركيز.

في هذا التقرير الذي نشره موقع “باور أوف بوزيتيفتي” (Power of Positivity) الأميركي تستعرض الكاتبة ديبورا تايلو 7 طرق سهلة لمساعدتك في الحفاظ على التركيز بغض النظر عما يدور حولك.

سماعات إلغاء الضوضاء

قد لا تروق لك فكرة وجود جهاز بلاستيكي صغير داخل أذنك، ولكن إذا كنت مضطرا لذلك يمكن استخدام سماعات عزل الضوضاء التي تريحك تماما من الأصوات المحيطة بك.

تشغيل المروحة

تعتبر “الضوضاء البيضاء” طريقة جيدة لحجب الضجيج، وتستخدم هذه الطريقة لمساعدة الأطفال والأشخاص الذين يعانون من الأرق، يمكن أن يمنحك تشغيل مروحة صغيرة هواء نقيا يبعث على الاسترخاء ويقلل الضوضاء من حولك.

تشغيل المروحة هو إحدى صور “الضوضاء البيضاء” التي تهدئ الأعصاب

تمارين التأمل

عندما يتعلق الأمر بتعزيز مستويات التركيز فإن تمارين التأمل مفيدة للغاية، حيث يمكن أن تساعدك جلسة تأمل قصيرة مدتها 10 دقائق على تصفية الذهن واستعادة التركيز والنشاط، لهذا السبب، يعتبر التأمل جيدا جدا للأشخاص الذين يعانون من حساسية الصوت.

الموسيقى الهادئة

إذا وجدت نفسك غير قادر على التركيز فحاول تشغيل بعض الموسيقى الهادئة، من المهم أن تدرك أن الموسيقى الصاخبة لن تساعدك على تحقيق المطلوب.

قد يساعدك الغناء أيضا في إيصال الأكسجين إلى رئتيك بشكل أفضل، وبالتالي تصفية الذهن وتحسين المزاج.

تجنب المنشطات

واحدة من أهم المعضلات التي يعاني منها الأشخاص الذين يعملون لساعات طويلة هي الشعور بالإرهاق، وقد يميلون إلى تناول مشروبات الطاقة أو المشروبات التي تحتوي على الكافيين لتخفيف الإجهاد.

حاول تجنب أي مشروبات منشطة أو منبهة قد تسبب لك التوتر وتقلص تركيزك وتجعلك حساسا أكثر تجاه الضوضاء من حولك.

حاول تجنب أي مشروبات منشطة أو منبهة قد تسبب لك التوتر وتقلص تركيزك

عزل الأصوات

يمكن اقتناء أجهزة عازلة للصوت ووضعها على الفراغات الموجودة بين النوافذ والأبواب، كما يمكنك الاستعانة بالوسادة كعازل للصوت إذا كان وجودك في هذا المكان دائما مثل السكن، أو توجد فيه بصورة منتظمة مثل أماكن العمل.

أخذ فترات راحة متكررة

في بعض الأحيان لا يمكنك فعل أي شيء لتغيير البيئة من حولك، وإحدى طرق التخلص من التوتر الناتج عن الضوضاء في هذه الحالة أن تأخذ فترات راحة متكررة.

يجب ألا تكون فترات الراحة طويلة، وأحيانا قد يكون المشي لمدة 10 دقائق بالخارج مفيدا جدا.

المصدر: باور أوف بوزيتيفتي ـ التأمل